2013-11-21 الانفصال السباحة عكس التيار وحقائق الجعرافيا والتاريخ  
محمد فضل علي


فيلم وثائقي يسلط الضوء علي انفصال الجنوب ومخازي الانفصاليين

في مجهود نبيل وعظيم يجب ان يلقي التقدير وحقة من المناقشة وشكر صاحب اول مبادرة لابراء ذمة اجماع الشعب السوداني وليس الشعبين في الشمال والجنوب من عملية الانفصال وصفقة نيفاتشا الامريكية الاخوانية التي اكتملت بمشاركة الانفصاليين الجنوبيين نشر موقع صحيفة حريات خبر مصحوب بفيلم وثائقي مثير بعنون منسجم تماما مع الحدث المذكور يحمل اسم بروق الحنين للدكتور مجدي كامل سلط فيه الضوء علي الحماقة الانفعالية والكارثة التاريخية التي اشتركت فيها اكثر من جهة داخلية وخارجية في فيلم بذل فيه جهد عقلي وفني كبير يوثق لعملية الانفصال وتقسيم الدولة القومية في السودان الذي كان الي شمال وجنوب.
 لم استكمل مشاهد الفيلم المذكور ولكني اكتفيت بالعناوين الرئيسية للموضوع والسرد الممتع الجميل للمقدمة ونستطيع ان نقول حول الاستقبال التاريخي الموثق للراحل المقيم الدكتور جون قرنق في الخرطوم بعد عودته الي البلاد في اعقاب اتفاقية نيفاتشا المشبوهة والمشؤومة ان مشاهد ذلك الاستقبال  لاتقل عن اهم الاحداث التاريخية الوثائقية التي احتشد فيها الناس في تاريخ العالم المعاصر مثل جنازة الزعيم العربي الافريقي جمال عبد الناصر المصنفة من ضمن اكبر الاحداث التاريخية المعاصرة.. وهذا الاستقبال التاريخي والاسطوري للدكتور جون قرنق يدحض شرعية العملية الانفصالية الانفعالية ويجردها تماما من الشرعية علي طريقة مابني علي باطل فهو باطل ومعروف لطوب الارض ان الدكتور جون قرنق مع كونه بشر وسياسي كان يلجاء في احيان كثيرة للمناورت السياسية لتعزيز موقفه التفاوضي اثناء وقبل تلك الاتفاقية ولكنه اخر انسان علي ظهر هذه البسيطة من الممكن ان يورط نفسه في مثل هذه العملية الانفصالية, وكنا مع الكثيرين نرفض اللجوء الي نظرية المؤامرة و فرضية اغتيالة ولكن اليوم الامر مختلف ويبدو للعيان ان هناك اكثر من جهة استفادت بصورة مباشرة من ازاحة الدكتور جون قرنق من مسرح الاحداث بصورة متعمدة لكي يخلو لها الجو لتفعل ماتريد.
ولايفيد البكاء علي اللبن المسكوب كما يقولون وذلك امام الامر الواقع وكون الانفصال اصبح حقيقة ومع ذلك يحتاج كل الوطنيين والمؤرخين والساسة وموجهي الراي العام في الشمال والجنوب الي المزيد من المراجعات وتوثيق الوقائع ومجريات الامور القديمة والراهنة في كل مايتعلق بملابسات عملية الانفصال وتقسيم البلاد اضافة الي ابراء الذمة من العملية الانفصالية وذلك حتي اشعار اخر يقضي فيه الله في امر الضحايا السودانيون من رعايا الدولة القومية السابقة في الشمال والجنوب.
رابط له علاقة بالموضوع
http://www.youtube.com/watch?v=lmBzYZOjw2U
بروق الحنين - فيلم وثائقي عن انفصال جنوب السودان- إخراج دكتور وجدي كامل

المزيد تعليقات 0
التعليقات مغلقة في هذا المقال
القائمة البريدية
انت الزائر رقم
Website counter